Wednesday, 13 December 2006

خالي بالك من عقلك!

الموضوع بدء على هذا النحو:كنت في محاضرة اللغة الإنجليزية وطلبت من الموجودين أن يتخيل كل واحد فيهم نفسه كاتب سيناريو ويقول لي المشاكل التي يحب أن يتناولها في الفيلم بتاعه. وبدء كل واحد فيهم يقول إللي في نفسه بدءا من الحديث عن الكائنات الغريبة التي تفد إلى الأرض مرورا بالحديث عن جرائم السرقة والقتل والبوليس، وكان الموضوع حيعدي على خير، لولا أن طالب رفع يده وطلب يتكلم ، ثم بدء الحديث عن الزواج، وأخذ يقول لي -باللغة الإنجليزية طبعا- إن الزواج الآن مشكلة كبيرة لا أحد يهتم بها وأنه يرى أن حل تلك المشكلة هو أن يتزوج الرجل من أكثر من واحدة!

كانت علامات التعجب قد بدأت ترتسم على وجههي بالفعل إلا إن باقي الطلبة والطالبات قد أصابتهم جميعا الصدمة لدرجة إنهم سابوهم من الإنجليزي خالص وابتدوا يتكلموا عربي:
- يا عم هو فيه حد لاقي يتجوز واحدة لما حيتجوز اتنين!
ثم فوجئت بطالبة تستدير وتوجه لزميلها الكلام في سخرية:
-
إنت أظاهر فاكر نفسك الحج متولي!
------------
ثم رحت أذكرهم - بالإنجليزية برضوا- أن كل واحد حر يعبر عن رأيه، وأنتم أحرار تقبلوا كلامه أو ترفضوه، على الأقل هنا حتى يكون فيه شوية حرية، بلاش كده!
وصمت الطلاب وأخذ الطالب يطرح وجهة نظره :
-
فيه ناس قادرين، ليه ما يتجوزوش أكثر من واحدة. يعني لو أنتم ليكم أخت عندها أربعين سنة، ليه ما تتجوزش واحد متجوز؟ أنا اتكلمت مع بنات كثير في الموضوع ده وهمه رافضين الفكرة من أساسها، مع أن ده ممكن يكون حل المشكلة.
--------------
وبنفس منطق "سعاد نصر" سيبولي أنا الطالعة دي، رحت أنظر إلى الطلبة الجالسين أمامي وأنا أنقل له وجهة النظر الأخرى:

- بس من ناحية تانية يا سامر، فيه رجاله كثيرعلى مشارف الأربعين ومش عايزين يا خدوا الخطوة دي. الموضوع كده مالوش علاقة بقى بإن الراجل يتجوز أكثر من واحدة. ده مش حل المشكلة! حل المشكلة الحقيقيى إن الأهالي ما ترهقش الناس بالمتطلبات . ورحت أقول له إنه لو راتبه 500 جنيه في الشهر وبيشتغل في حكومة، حيقضي من عمره سنين عشان يجيب شقة بس، يبقى إزاي الكلام بقى! (كل ده كان بالإنجليزي على فكره)!
-------------------
وللأمانة الشديدة، فإن ما أثر في فعلا هو لمحة الصدق في وجه سامر وهو يحاول أن يقنعني بوجهة نظره
-
يعني إزاي يا سامر أنت عايز المجتمع يوافق على فكرة زي دي، يعني أنت لو لك أخت يا أخي تقبل إن جوزها يتجوز عليها؟
وكان الرد صاعقا لي "أيوة" ثم أخذ يكمل إن في السعودية الرجال يتزوجون أكثر من واحدة وإنه عاش في السعودية عشر سنين. في نهاية المحاضرة، كانت طالبة أخرى تقول إنه فيه واحدة جابوها في التليفزيون وعاملة رابطة عشان تشجع الموضوع ده!
------------------
الموضوع كله كان يدعو للشفقة، ليس بسبب الفكرة وحدها ، بل لأني ألمح المد السعودي كل يوم الذي يأخذنا معه للخلف. وحين فكرت في الموضوع ثانية، هداني تفكيري إن المشكلة ليست في سامر، هو على الأقل بيفكر في حل، ولا في الأهالي ، وهو يعني وجود الشقة ليس مطلبا مشروعا؟! المشكلة الحقيقية والتي – نسيت أن أقولها لسامر- أن الحكومة بتاعتك كاتمة على أنفاسك، هي السبب في البطالة والعنوسة وكل ده، وهي إللي وصّلت شباب زي الفل في العشرينات لهذه الحالة المزرية من اليأس ، تبقى عايش وإنت ميت! !

16 comments:

salateenoo said...

أختلف معكي يا شيماء .. تعدد الزوجات ليس مدا إلى الخلف..

مينفعش نقول الزنا حرام ونقول في نفس الوقت ان الزواج الثاني تخلف او حرام ...

ومتقوليليش ظروف المجتمع والناس .. لا الدين الاسلامي لما ربنا نزله ...نزله عشان الناس تتبعه لحد القيامة متقوم ...

وبعدين بلاش السعودية اللي مزعلاكي قوي .. خللينا في مجتمعات تانية زي اندونيسيا او ماليزيا ... هتلاقي ان تعدد الزوجات .. منتشر هناك ...وده مش معناه دايما طفاسة من الراجل ... لأ.. ساعات بيكون فيه واحدة أرملة ..وعندها طفل او اطفال ..وفيه واحد متزوج ومقتدر فبيتجوزها .. منه انه بيراعيها كزوجة ...ومنه انه بيتكفل بأطفالها ...

انا بشجع تعدد الزوجات ...وانا مروحتش السعودية ولا عشت فيها ... بس مش عمال على بطال الواحد يتجوز ...يعني لو في ضرورة وفي اقتدار ...وفي عدل

شيماء زاهر said...

أحمد: لم أقل إن تعدد الزوجات حرام!

ولو كان الطالب ذكر بلد أخرى غير السعودية، كان حيكون رد فعلي مماثل.

ومعك حق، تعدد الزواج يكون مفيدا في إستثناءات مثل الأرامل أو لرعلية الأطفال، ولكن لا يمكن أن يصبح القاعدة، كما هو الحال في السعودية، بس كده يا أستاذ.

ياسمين said...

صدقونى يا جماعة الراجل لما بيحب يتجوز على مراته مش بينقى واحدة يا عينى ظروفها صعبة عشان ينتشلها من الضياع .. وعموما نرجع ونقول ان جواز المتعة منعه عمر بن الخطاب لما له أضرار على المجتمع .. والرق والرقيق منعوا لما فيهم من مهانة للبشرية برغم أن الدين لم يحرم أى منهما ..
ليه تجرح مراتك وتهينها وتحسسها انها مش كفاية عليك .. وتخليها عايشة مكسورة وتعيسة وهى بتربى عيالك بالدموع .. عشان ايه .. عشان زهقت منها وعاوز تجدد .. لو انت مش عارف تجدد فى حياتك معاها تبقى برضه هتمل بعد شوية من الجديدة
فى مثل أمريكى بيقول الأشخاص الملولين هم المملين
موضوع رائع يا شيماء وقوى جداوجاى على الوجيعة .. معاكى على الخط

ahmEd_H said...

اول حاجه لازم اقف تحيه لسامر علشان زى ما انت قلتى هو بيحاول يدور على حل

تانى حاجه انا كنت حاقول نص الكلام الي قاله سلاطينو وكويس برضه انك كتبتى ربلاىو اقتنعت بيه جدا

انا قلت بس اجى اصبح عليكم و ياريت تسلملى على سامر

white seagull said...

شيماء أحييكى ع البلوج بتاعك,
موضوعاتك شدتنى و دخلتنى عالم تانى للحظات
بالذات الموضوع ده عجبنى لأنة لفت نظرى لنقطة مهمة ماكنتش ملاحظاها غير فى كام حاجة كدة وهى التأثير السعودى حتى فى الجواز.
حبيت أقولك كمان مبروك على القصة اللى كسبت
good luck.

شيماء زاهر said...

ياسمين: معاكي حق، دي حاجة بتهين الزوجة الأولى في النهاية ومفيش مبرر في رأيي يعادل إهانة إنسان، فما بالك بزوجة مثلا أو أم أولاد!

أحمد: أنا كمان زيك باحترم سامر واتأثرت جدا من طريقة تفكيرة التي لا تخلو من درجة كبيرة من المثالية! حتى لو باختلف معاها.
وحوصله السلام :)

وايت سيجل: كلا مك بجد أسعدني، أصل أنا نقطة ضعفي القصص بتاعتي، وممكن أعيط أساسا لو حد قرأ لي حاجة وقالي إنها عجبته :)

وفعلا زي ما قلت التأثير السعودي في كل حاجة دلوقتي، المشكلة هو إنه بيخليكي حد تاني: إنت مش إنت! وكده

Anonymous said...

على فكرة يا جماعة انا حاسس ان مفيش حد فاهمني حتى الان عشان كده انا هشرح وجهة نظري من اول وجديد
السبب اللاساسي الي خلاني اتكلم في الموضوع ده اني سمعت قصص كتير جدا عن بنات وصلوا الى 30 فاكثر ولسه متجوزوش مع انهم بنات كويسين والحكايات ده كتير جدا ومحدش يقدر ينكرها واسباب المشكلة ده كتير جدا ومنها ان عدد البنات اصبح اكتر من الرجال بنسبة معينة الله اعلم بها وعشان كده كتير من الناس مؤيدين لفكرة تعدد الزوجات على اساس ان ده حل مقنع ومنطقي على شرط ان تكون الزوجة التانية او التالته فعلا عندها مشكلة في الزواج سواء في السن او انها ارمله او غير كده
المهم النيه هنا يا جماعه ان الواحد لو مقتدر ينوي انه يساهم في حل المشكله الخطيره دي .
كلمه اخيره للبنات ومعلش طولت عليكو
بالنسبة للموضوع ده بالذات انا انصحهم يحطوا نفسهم مكان بنت عندها ...سنه من غير جواز او ممكن تكون صاحبتك او اختك في الحاله ده هيكون حل الزوجه التانيه هو الصح .
اتمنى تكون الفكره وصلت صح للناس ومعلش طولت عليكو
سامر رفعت

white seagull said...

طاب ما ممكن الرجل المقتدر ده برضة بدل ما يتجوز هو مرتين وتلاتة يساعد الشباب اللى مش عارفة تتجوز خالص أنها تتجوز
وأهه يبقى ساهم فى حل الأزمة برضة!!

Omar said...

أوعدك بعد ما اتجوز أول مرة، اقولك رأيي في الموضوع ده بشكل موضوعي.. هههههههه

Doaa Samir said...

قبل ما أخرج من السكشن وأناقش الموضوع هاقول لك إن التوبيك اللي إنتِ طرحتيه هايل يا شوشو
يعني من الأنواع اللي تعمل
Brainstorm
للطلبة
فكرتيني بأيامنا مع د. أحمد الشامي أو أحمد هاني عشان لو حد من عندنا دخل هنا (: د

نيجي بقى لموضوع تعدد الزوجات، هنلاقي إننا عندنا طرفين في الجدال كل واحد له سـُلطة وله ما يبرره؛ الحكمة من تعدد الزوجات وشرعيته بإنه بيعصم الاتنين الرجل والفتاة وكمان يعتبر حلّ لتأخر سن الجواز دلوقت، ووجهة نظر المجتمع والمتعارف عليه فيه. وأقصد هنا المجتمع الحضري مش الريفي. لو أنا انسحبت من طبيعتي كأنثى ورميت مشاعري وارء ظهري وتعاملت مع المسألة بموضوعية هاقول إن تعدد الزوجات حل معقول منه يوفر فرصة حياة أخرى ببيت وأولاد ومسئوليات لمن فاتها القطار، وفي نفس الوقت يعفّ الرجل بدل ما يطلع على أخريات في الشارع ويتحرش بهنّ!! د
ونقطة مهمة جداً لازم أقولها قبل ما أكمل: كل كلامي ده بعيداً عن برامج تنظيم الأسرة، والزيادة السكانية اللي بيتم الترويج ليها على إنها عفريت وإنها –لوحدها- هي المسئولة عن التردي الاقتصادي بتاعنا وجنبنا الصين بتقول كلام عكس ده!! د
لو جينا لتفكرينا الجمعي دلوقت هنلاقي إن فكرة تعدد الزوجات –بدون سبب قوي-غير مقبولة عند الكثيرين رجال أو سيدات خصوصاً في المدن. ويتعبر إن فيه تعدي على خصوصية الزوجة وخيانة لها. لكن في الخليج تـمّ تكييف السيدات على هذا الوضع منذ زمن. وناخد بالنا إن مجتمع الخليج أصوله بدوية ودي كانت عادة عادية عندهم.. لدرجة إني أعتقد إنه على مرّ السنين تـمّ إخماد الغيرة وبعض الصفات في المرأة اللي تعمل أزمة في هذا الشأن!! لكن عندنا في مصر، طالما إن الرجل لديه بيت وزوجة وأولاد ومفيش أي مشكلة يبقى يتجوز تاني ليه؟؟ الزواج التاني بيكون إما عشان ربنا يرزقه بأولاد إذا كان لم يُرزق، أو بعد وفاة الزوجة الأولى أو طلاقها وهنا ما أظنش إنه يدخل تحت مسمسى تعدد الزوجات. هي دي الدواعي المبررة والمقبولة عندنا. لكن فيما عدا ذلك حتى لو كان استحالة العيش بينهما واستحالة الطلاق فهو غير مقبول. وللأسف الدراما عندنا ربطت الزواج التاني بظروف معينة حتى حدث ارتباطاً شرطياً بين الغنى، والسكرتيرة، واللعب بالديل، والزواج مرة تانية.. وتم التعامل معه على أنه خطيئة أو ستار لها.

طبعاً أنا مش هادخل في تفاصيل ما يجب وما يحدث في حالات الزواج التاني. أنا باتكلم بس عن الفكرة بصفة عامة

وخلاصة الكلام الكتير اللي اتكرّ مني: أنا رأيي إن كل واحد حرّ في آرائه. تعدد الزوجات حلّ بس اللي يقدر عليه واللي تقبله لكن يكون باتفاق من الأول.. مع ملاحظة إنه مش ممكن يُعمّم عندنا

أما مسألة إن الشباب مش لاقي يتجوز فدي فيها كلام كبير بعيداً عن إرهاق أهل العروسة في طلباتهم، وبعيداً عن حالتنا الاقتصادية وأسعار الشقق تمليك وإيجار
بس كده

شيماء زاهر said...

سامر: ممكن صح يكون عدد البنات أكثر وممكن لأ ، لأن ما فيش في إيدينا إجصائية تأكد أو تنفي.
بس حتى على اعتبار إن كلامك صحيح، تفتكر البنات إللي تجاوزوا ال30 ليه ما تجوزوش؟ لأن قصادهم برضوا ولاد تعدوا ال35 وال40 ولم يتزوجوا بعد. وزي ما أنت تعرف بنات ما تجوزوش وتعدوا سن معين أنا كمان -للأسف الشديد- أعرف رجال كثيرين تجاوزا الأربعين ولم يتزوجوا بعد!

دي نقطة. النقطة التانية إن الزواج الثاني حيترتب عليه مشاكل إجتماعية كبيرة ، يعني إنت كده بتضيف للمشاكل إللي في المجتمع مش بتقللها ولا حاجة. بس الحل في رأيي هو اقتراح سيجال.

-----------------
سيجال:إقتراحك عجبني أوي بصراحة. طالما القادرين في إستطاعتهم زواج ثاني، فبالأحرى يساعدوا الآلاف بل الملايين من الشباب الذي لا يستطيع الزواج لأسباب مادية بحته! وكده حتى بدل ما حيحلوا مشكلة فتاة واحدة لأ حيحلوا مشاكل عشرات الشباب والشابات .
------------------------

عمر: إحنا مستنيين نسمع رأيك وخد راحتك إحنا مش مستعجلين خالص :)

----------------------
دعاء: مش عارفة ليه لما قريت كلامك أفتكرت علاطول حادثة الرسول(عليه الصلاة والسلام) حينما وفد إليه قوم يتأذنون زواج علي ابن أبي طالب (كرم الله وجهه) من ابنتهم. قال لهم الرسول (ص ع) إن زواج علي يسيء لابنته فاطمة (رضي الله عنها) و خطب في الناس وهو يقول "وإني لا آذن..لا آذن "!

ماحدش طبعا يتمنى أن لا ولد ولا بنت يصل إلى سن الخامسة والثلاثين بدون زواج، إلا إني لأخي مثلا زميلات كثيرين تزوجوا في هذا السن ولم يكونوا الزوجات رقم 2 ولم يكن أزواجهم حتى مطلقين أو أرامل!
الدنيا لسه بخير..بس سيبك إنت..إنت نورت البلوج..بجد والله :) وياريت الزيارات تستمر وكده :)

الحصان الأسود said...

ماحدش يقدر يقول حاجة ..... ربنا حلل الزواج مثنى وثلاث ورباع و اللي عاوز يتجوز تاني هوة حر
بس دة مش حل مشكلة العنوسة في مصر

هوة يعني اللي عاوز يتجوز تاني اية اللي مانعه او حايشة

هوة احنا بقينا عارفين نعيش ونفتح بيت واحد ولا قادرين على الزوجه الاولي ومطالبها و زنها وقرفها علشان نتنيل ونعملها تاني

وبعدين خلينا صرحاء

مين اللي يكفي يفتح بيتين المهاردة وازاي

انا النهاردة بقالي شهوة بادور على شقة كويسة,باكرر كويسة, في حدود 180 الف ومش لاقي

النهاردة باصرف 4000 جنية في الشهر مع العلم اني لا عليا اقساط ولا ديون ولا عايش مع مراتي من الاساس يعني منفصل

طيب لو فكرت اتجوز تاني مفروض بقى يبقى دخلي كام في الشهر واصرف منة كام

ومشكلة الاسكان بقى, خلينا نتكلم بصراحة

1- شقق الشباب و مشروع حمارك وبنوك التعمير نصب في نصب

شقق صغيرة واوضها ضيقة وفي الصحراء وبرغم ذلك بتتوزع عالحبايب والكوسة والرشاوي

2- الشقق اللي بالتقسيط وبرضة تبع مشرعات بنوك التعمير والتعاونيات وخلافة اقساطها مجحفة و تستلمها بعد فترة طويلة و في اقصى صحراء المعمورة

مثلا واحد صاحبي واخد شقة في صحراء المعادي خلف كارفور و بيدفع قسط شهري فوق ال800 جنية وعلى 20 سنة يعني الشقة واقفة بربع مليون جنية

دة عدل دة

3- تجار الاراضي والعقارات وكل اللي معاهم قرشين بيستثمروها في العقارات بيرفعوا اسعارها بشكل مجحف ومش بتتباع برغم ذلك يعني مسقعينها
والغاوي ينقط بطاقيتة
مثال: شقق مدينة نصر .... اي شقة صغيرة او متوسطة في مكان محترم في مدينة نصر النهاردة سعرها مش اقل من 200 الف جنية دة لو في الاطراف
اما لو شقة مساحة كويسة وموقع كويس فامش اقل من 400 الف جنية

مع العلم انة عدد الشقق المغلقة في مصر يفوق رقم فلكي يكفي كل اللي عاوزين يتجوزوا لو لسة ليهم نفس

طيب الحل اية

الحل في الضرائب العقارية

يعني اللي عندة شقتين يدفع ضريبة سنوية 5% من قيمتهم
واللي عندة تلاتة يدفع 10% من قيمتهم
وهكذا في شريحة تصاعدية
ودة يخللي كل اللي واخد شقة وقافلها 20 سنة علشان لما المحروس ابنة اللي في كي جي 2 يتجوز واللي قافل شقة من 10 سنين بدون لازمة يلاقي ان قفلتها واقفة علية بخسارة وانة احسنلة يبيعها

والتاجر اللي بيشتري 10 شقق ويسقعهم سنتين وبعدين يبيعهم بضعف سعرهم يلاقي انة حايتكلف ضرايب عقارية و عوايد اكتر من مكسبة يقوم يبيعهم

الحل في اية كمان: الحكومة تبطل قرف وتعمل شقق عدلة للشباب مساحة يعرف يعيش فيها و اوض ابعادها منطقية يقدر يتعايش فيها
وفي مواقع معقولة حول الطريق الدائري من المعادي لمدينة السلام
وتتباع للشباب المحتاج فعلا مش للتجار من الباطن والنهاردة الشقة اللي في مشروع الشباب في التجمع الخامس بيبعوها فوق ال100 الف جنية وعلى كدة والله ماتتسكن من الاساس

ربنا يلطف بينا وبيكم

شيماء زاهر said...

الحصان الأسود: عندك جق في كل إللي قلته والموضوع ده أنا حاسه به أكثر لأن ليّ أخوات صبيان وبيصعبوا عليّ بجد من كثر المسئوليات ...واقتراح الضرائب العقارية ده ممكن يساهم في حل المشكلة، بس مين يسمع؟!

بس الحاجة إللي أحيانا باستغرب لها إن إحنا متفقين مع الحكومة، يعني الأهالي نفسهم (متضمنين العريس والعروسة طبعا) لا يقلوا تسلط عن الحكومة، وخد عندك مثلا: لما يكون العريس مستلف فلوس عشان يدفع عشر تلاف جنيه حق الفرح ولما جوازات تبوظ عشان ماديات سواء في حدود المعقول أو لا، بذمتك مش كده الأهالي ألعن من الحكومة؟!

Anonymous said...

واضح جدا ان الموضوع واخد ابعاد اكثر من حقها شوية . اعتقد ومن حق كل شخص انه يعتقد كما يشاء : ان موضوع العنوسة والزواج هو واحد من كل يعنى زى ما حنا بنقول ديما ان الغلاء والبطالة والعنوسة واولاد الشوارع وزحام المواصلات و........ كل دة سببة الحكومة!!!!
الحقيقة ان المشكلة فينا احنا واهالينا من زمن بعيد يرجع تاريخ من اواخر السبعينيات القرن الماضى يعنى ايام السادات كل الناس فى الوقت دة كان همها تكوم فلوس مش مهم الزاى لكن المهم نعمل قرشين للعيال والزمن الذى سافر الخليج والذى فتح محل فى الموسكى والذى اشتغل تاجر شنطة المهم انه يعيش يومة وينام اخر الليل وتحت البلاطة قرشين للزمن والعيال قليل جدا من الناس فكر فى بكرة وبدل ما يحوش قرشين علم ولادة اخلاق اغلب الناس تفتقدها دلوقت علمهم ان القرش القليل وحلال فيه بركة تكفى شهور وبكرة دة بتاع ربنا يعنى ما جريوش ورا فلوس الخليج ولا الموسكى ولا الشنطة وبورسعيد كان اتثمارهم كله فى اولادهم وعقولهم وضمائرهم والنتيجة هى الحياة الى احنا عايشنا دلوقت غلا لان كثر العيال زود الاستهلاك والبطالة لان كل الطلبة دخلوا كلية الطب والهندسة والصيدلة و.... والحكومة (السادات)همها تشغل الناس عن احوال البلد علشان كدة ما بقاش فيه حد بيعرف يقول اى حاجة مفيدة ولا يقول راى جاد فى قانون بيتناقش فى مجلس الشعب ولا كمان يقدر يحط استراتيجية للتعليم ولا الصحة ولا الاسكان ولا اى حاجة احنا صدرنا العقول الصاحية برة البلد فى اوروبا وامريكا واحتفظنا بارانب تذرب عيال وبس المهم اننا نثبت للناس كلها ان فيه رجاله بتعرف تجيب عيال احنا رجاله بجد مش زى الخوجات بتوع برة تلاقى الراجل منهم يعقد مع البنت يحبوا فى بعض سنين وايام والاخر يجسبوا عيل او اثنين بس دة لو جابوا.
للاسف هم صح واحنا غلط هم عرفوا يعلموا يعرفوا يحطوا خطة للمستقبل هم عرفوا يقولوا هم عازين اية من حكوماتهم لما قالوا اتحاد اوروبى اتفقوا وحددوا خطط يمشوا عليها للاسف العرب بقالهم كثير جدا من ايام جمال عبد الناصر بيتناقشوا ازاى يعملوا اتحاد عربى الموضوع صعب جدا مش كدة خلينا احنا كدة ماشيين زى ما اسياد العالم بيقولوا لان ببساطة لو قلنا لا..... يبقى مافيش قمح مافيش بترول مافيش ادوية مافيش سلاح حتى مطوة قرن غزال علشان نصد بيه عدو كل يوم بيقتل من ولاد البلد على الحدود واحنا ساكتين حتى جنازة عسكرية للشهداء دول مافيش.
جى دلوقت تقول عنوسة وبنات رجالة تتجوز اثنين وتلاتة هو دة كل مشاكلنا انشا لله ما عنهم اتجوزوا ولا اتنيلوا. تقدروا تقلولى دلقوت ابسط انسان فى مصر دلوقت لو عايز ياكل ولادة الاثنين بكام فى الشهر فول بس من غير عيش حتى، فيه حجات اهم بكثير من جواز العوانس فوقوا واصحوا كفاية عيال وجواز.
واحد من الناس التعبانة

nael said...

يا لهوي. لسة فيه ناس بتفكر زي سامر دا. عموما انا شايف ان فعلا تعدد الزوجات هو تخلف و ليس معنى هذا انه حرام. يعني لما تركب الجمل مثلا ف شارع رمسيس. اكيد ان دا مش حرام لكنه تخلف، او لما تبني عمارة دون تصريح. دا انا يا شيخة كنت مرة قاعد مع واحد متعصب شوية وقعد يحسب دلوقتي ان دلوقتي عدد الستات بقى اكتر من عدد الرجالة بتنتوفة. والولد كان سرحان و هو بيفكر: بس بسة شوية على ما نوصل ان عدد الستات يبقى اربع اضعاف عدد الرجالة. خدتي بالك. الراجل مستني بفارغ الصبر اللحظة اللي يبقى فيها عدد الستات اربع اضعاف عدد الرجالة علشان يقول ان كل راجل من واجبه يتجوز اربعة، علما ان مفيش حاجة ف القران بتقول دا، وكون الراجل يتجوز اتنين بس مش مرحب بيها اوي ف القران و معمول لها ضوابط. حاجة مزعجة . مش كدا؟.
تعدد الزوجات ف مجتمعنا دا دلوقتي معناه حاجة واحدة، و حاجة واحدة و بس، صورة الراجل اللي بتحيطه الستات بتاعته زي شهريار، يعني م الاخر، و مش هخاف اني اقول كلام كبير، هو رمز لتسلط الراجل. والا ليه الست مش من حقها دا. يعني ليه الحق دا مقصور على الراجل. ومحدش يقولي علشان تحديد النسب لان فيه الدي ان ايه و المكتشفات دي. بيتهيالي دلوقتي معناه الوحيد ان الحرية الممنوحة للراجل مفيش زيها بالنسبة للست
واللي كان معقول زمان علشان مشكلة تحديد النسب مش جايز ف عز الثورة البيولوجية اللي بنعيشها
طبعا مش عاوز اقولك يا شيماء ان المدونة هايلة بجد

نائل الطوخي

شيماء زاهر said...

أنونيموس: يا عم أنا بس مش فاهمة إنت زعلان ليه! كل إللي أنت قلته صح ، إحنا مسئولين بشكل كبير عن المستوى إللي وصلناله. بس مشكلة الزواج في مصر مالهاش علاقة بالموضوع ده. هي مجرد مشكلة زي باقي المشكلات. أما عن الأرانب، فما اعتقدش واحد عنده 35 سنة حيفكر يجيب دستة عيال. نقظة أخيرة صحيح إن فيه حاجات كثير أهم بس إنت مش حتقدر تحلها.. فطالما كده يبقى على الأقل حاول تصلح مشكلة ممكن يكون حلها في إيدك..شكرا لمرورك..

نائل:يا باشا قول كلام كبير ولا يهمك! ده البيت بيتك..وسعيدة بجد لمناصرتك لحقوق الستات كده..
بس تعرف يا نائل..أنا بحس إن موضوع سلطة الرجل أحيانا بيتم تصويره بشكل مبالغ فيه. كل يوم باحس أكثر من إللي قبله إن الرجالة دول غلابة..في منهم كده فعلا..وإن فيه حاليا سلطة المرأة!
الموضوع يطول شرحه وللحديث بقية!
نورت المدونة يا أستاذ...

يتم تحديث المدونة أسبوعيا...تابعونا :)